بيان بشأن تعيين محمد بن سلمان وليا للعهد

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الحمد لله وحده لا شريك له وصلى الله وسلَم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد..

 

قال الله تعالى: فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِين. ١٥٩ آل عمران

 

أصدر سلمان بن عبدالعزيز اليوم الاربعاء ٢٦/٩/١٤٣٨هـ أمراً بتعيين ابنه محمد سلمان وليا للعهد في استمرار للعبث السياسي ببلاد الجزيرة العربية. في ظل تسارع الأحداث ومحاولة السلطات السعودية إدخالها ببعضها وتشتيت تركيز الشعب بكثرة القضايا يُقلّب الشعب نظره عن دور له في تحديد مصيره ومصلحته التي لم يجد في أي قرار من قرارات السلطة أي مصلحة له فيها، وإنما تكريس جنوني لمصلحة الفئة الحاكمة.

ولاتزال الفئة الحاكمة في بلاد الجزيرة العربية تمارس الإقصاء السياسي وترفض التفكير من خلال قراراتها إعادة حق الشعب في إدارة شؤونه واختيار من ينوبه في الحكم، في عمل لا يختلف عن عمل العصابات الإجرامية المنظمة في العالم.

 

إن حزب الأمة الإسلامي إذ يرفض رفضاً قاطعاً ما تقوم به الفئة الحاكمة المستبدة في الجزيرة العربية ليؤكد حق الشعب الأصيل في اختيار نظام الحكم الذي يريده واختيار من يحكمه وأن يكون شريكا في إدارة البلاد واخراجها من مستنقع الملكية المطلقة التي جلبت الويلات على كافة المستويات داخليا وخارجيا.

 

والله ولي التوفيق،

مكتب الأمانة العامة

الرياض

المملكة العربية السعودية

الأمين العام الدكتور عبدالله سالم السالم

يوم الأربعاء ٢٦ رمضان ١٤٣٨هـ

الموافق ٢١ يونيو ٢٠١٧م

علِّق

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.