بيان شركاءٌ لا أتباع

بيان شركاءٌ لا أتباع

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين          أما بعد

 

تعرض حزب الأمة الإسلامي في الشهرين الأخيرين الى تدخل كبير في شؤونه الداخلية من قبل حزب الأمة في الكويت لتطويع الحزب والالتفاف على قرارات مجلس الشورى المعتمدة بتاريخ ٩ جمادى الآخرة ١٤٣٨هـ الموافق ٨ مارس ٢٠١٧م والقاضية بإعادة هيكلة الحزب وتعديل نظامه الأساسي وتعليق عضوية الحزب بمؤتمر الأمة.

إن حزب الأمة الإسلامي ليخاطب العقلاء في قيادة حزب الأمة في الكويت وقيادات مؤتمر الأمة ويطلب منهم الأخذ على يد الظالم وأطره على الحق اطرا كما جاء في الحديث.

لقد قرر مجلس شورى حزب الأمة الإسلامي خلال انعقاد دورته الأولى يوم الأربعاء ٩ جمادى الآخرة ١٤٣٨هـ الموافق ٨ مارس ٢٠١٧م تعليق عضوية الحزب بمؤتمر الأمة لعدم تحقق مبدأ الشورى. تفاعلا مع القرار وبطلب من بعض المصلحين بمؤتمر الأمة المخلصين تم تأجيل إعلان "تعليق عضوية الحزب" لخلق فرصة للإصلاح الإداري والمالي بمؤتمر الأمة ولكن دون جدوى.

وحزب الأمة الإسلامي إذ يؤكد ضرورة تحقيق مبدأ الشورى والشراكة، ليحذر من خطورة الاستبداد ورفض دعوات المصلحين على مستوى الحكومات والتنظيمات السياسية.

يصبح قرار حزب الأمة الإسلامي بخصوص تعليق عضوية الحزب بمؤتمر الأمة نافذا.

هذا ونسأل الله التوفيق للجميع ...  اللهم آمين

وصلى الله وسلم على نبينا محمد

 

مكتب الأمانة العامة

الأمين العام للحزب د. عبدالله سالم السالم

يوم الجمعة ١٠ رجب ١٤٣٨هـ

الموافق ٧ أبريل ٢٠١٧م