بيان بخصوص إيقاف العلاوات والبدلات للموظفين من مدنيين وعسكريين

بيان

 

بخصوص إيقاف العلاوات والبدلات للموظفين من مدنيين وعسكريين

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده لا شريك له وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد..

قال الله تعالى: وَلاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُواْ بِهَا إِلَى الْحُكَّامِ لِتَأْكُلُواْ فَرِيقاً مِّنْ أَمْوَالِ النَّاسِ بِالإِثْمِ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ [البقرة 188]

 وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب من نفسه).

لقد ساءنا في حزب الأمة الإسلامي صدور قرارات السلطات السعودية مؤخرا حول إلغاء العلاوة السنوية المستحقة وكثير من البدلات للموظفين الحكوميين من مدنيين وعسكريين. إن هذه القرارات التعسفية ما هي إلا أخذ مال المواطنين بغير حق، فلم يكن المواطن شريكا في اتخاذ القرار وبالتالي لا يجب أن يتحمل تبعات أخطاء الحكومة وفسادها الذي لا يخفى على أحد، من لم يكن شريكا في الغُنم فلا يلزمه الغُرم.

إن عمق الاستبداد وانتشار الفساد يوجب على الجميع الدفع باتجاه التغيير السياسي الحقيقي لحماية مستقبل الشعب ومصالحة. إن ما حدث ما هو إلا عملية سطو على أموال المواطنين ومستحقاتهم.

إن حزب الأمة الإسلامي إذ يؤكد رفضه وإدانته لهذه السياسات الاقتصادية والقرارات التعسفية غير المسؤولة بحق المواطنين فإنه يدعو شعب المملكة العربية السعودية وعلماءه ومصلحيه إلى رفض ما تقوم به السلطات من عدوان ظالم على ثروات الأمة ومدخراتها.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

مكتب الأمانة العامة

يوم الخميس ٥ محرم ١٤٣٨هـ

الموافق ٦ أكتوبر ٢٠١٦م

علِّق

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.