بيان من (مؤتمر الأمة) يدعو للإفراج عن مؤسسي الحزب في المملكة العربية السعودية

بيان من

(مؤتمر الأمة)

يدعو إلى الإفراج عن مؤسسي

(حزب الأمة الإسلامي)

في المملكة العربية السعودية

الحمد لله رب العالمين، ولي المؤمنين، وصلى الله على المبعوث رحمة وهداية للخلق أجمعين، وبعد ..

فإن (مؤتمر الأمة) الذي يبارك ويؤيد هذه الثورات السلمية للشعوب العربية ضد أنظمة الظلم والطغيان، والذي سبق له أن حذر من ثورة الشعوب، ودعا الحكومات إلى تدارك الخلل والعمل على تحقيق الإصلاح قبل فوات الأوان، ليدعو اليوم مرة أخرى الحكومات إلى الاستفادة مما يحدث، والمبادرة لتحقيق طموحات شعوبها، بإطلاق الحريات العامة، والاعتراف بحق الشعوب في اختيار حكوماتها، وحقها في إدارة شئون دولها..

وإن المؤتمر وقد ساءه ما قامت به سلطات الأمن السعودية من اعتقال لأعضاء الهيئة التأسيسية في (حزب الأمة الإسلامي) - دون وجه حق، ودون جريمة اقترفوها إلا مجرد ممارستهم لحقوقهم الإنسانية المشروعة، في الدعوة للإصلاح السياسي السلمي، وحقهم في التجمعات السياسية السلمية، والذي تقره الشريعة الإسلامية كما قال تعالى {ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير}، وتقره المواثيق والمعاهدات الدولية -

إن المؤتمر - وقد ساءه كما ساء الأمة كلها مثل هذه الممارسات التي لم تعد مقبولة في هذا العصر الذي تتطلع إليه الشعوب إلى الحرية والكرامة والعدل والمساواة - ليدعو حكومة خادم الحرمين الشريفين وبمناسبة عودته من رحلة العلاج أن تبادر إلى الإفراج الفوري عن مؤسسي (حزب الأمة الإسلامي)، وإطلاق سراح آلاف السجناء السياسيين، وإطلاق الحريات العامة، وتحقيق الإصلاح السياسي المطلوب، لتكون المملكة هي الرائدة في المبادرة للإصلاح في المنطقة العربية، ولتنأى بنفسها وبشعبها عن مجريات الأحداث التي تعصف بالأنظمة العاجزة عن مواكبة حركة التاريخ وتطور الأمم..

(مؤتمر الأمة)

الخميس 21/3/1432هـ

الموافق 24/2/2011م

الموقعون عليه عنهم :

حركة رشاد - الجزائر

حزب الأمة الإسلامي - المملكة العربية السعودية

حزب الأمة - الكويت

اتحاد قوى الأمة - السودان

المؤتمر الإسلامي - أرتيريا

حزب الأمة - الخليج والجزيرة العربية

اتحاد الأمة اليمني - اليمن

حزب الأمة - فلسطين

علِّق

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.