رسالة من خلف القضبان

{يا أيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا}

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ..

{قال رب السجن أحب إلي مما يدعونني إليه}..

أيها الأخوة المؤمنون والأنصار المؤازرون لحزبكم (حزب الأمة الإسلامي) الذي قام ليدعو إلى (حكومة راشدة) كما أمر بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور) فكان الجزاء لنا السجن والاعتقال بلا جريرة ولا جريمة إلا أننا دعونا إلى الإصلاح وأمرنا بالمعروف ونهينا عن المنكر!

أيها الأخوة لقد أقدمنا على الإعلان عن حزب الأمة بشكل سلمي عملا بقوله تعالى {ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير} ونحن نعلم يقينا أن هذا الطريق هو طريق المصلحين جميعا كما جاء في الحديث (أشد الناس بلاء الأنبياء ثم الأمثل فالأمثل يبتلى الرجل على قدر دينه)..

أيها الأخوة اعلموا أن الله أمرنا بالصبر {يا أيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا} ووعدنا بالنصر {إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد} فنحن بحمد الله نتقلب بنعمة الله بين الأمر الشرعي الذي نحن به قائمون والأمر القدري الذي نحن عليه صابرون ومحتسبون بإذن الله تعالى..

أيها الأخوة في كل مكان إن ما نتعرض له في السجن من ضغوط ومن اتهام باطل بدعم الإرهاب لن يثنينا بإذن الله عن الدعوة إلى الإصلاح والحكم الراشد القائم على الكتاب والسنة وسنن الخلفاء الراشدين كل ذلك بالعمل السياسي السلمي دون عنف أو إرهاب كما قال تعالى {ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن}..

أيها المؤمنون المخلصون إننا نخاطبكم من خلف قضبان السجن ونحن على يقين بالفرج القريب بإذن الله كما قال تعالى {إن مع العسر يسرا} وكما في الحديث (وإن الفرج مع الشدة) وإننا على يقين بتحقق الإصلاح المنشود كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم (ثم تعود خلافة على منهاج النبوة)..

ونسأل الله تعالى أن نكون نحن وإياكم ممن يصلحون ما أفسد الناس، وأن نكون ممن يستعملهم الله في تجديد دينه وإحياء سنة نبيه صلى الله عليه وسلم وسنن خلفائه الراشدين، وقد بدأت ملامح عودة الأمة لدينها، وبعثها من جديد تلوح في الأفق القريب...

هذا ونوصيكم وأنفسنا بتقوى الله والثبات على الأمر والعزيمة والصبر وأبشروا وبشروا فإن وعد الله حق {وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض}..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من خلف القضبان

إخوانكم مؤسسو حزب الأمة الإسلامي في المملكة العربية السعودية

الأحد 13 جمادى الأولى سنة 1432هـ

الموافق 17 أبريل 2011م

علِّق

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.