خبر وتحليل

دعا مؤتمر الأحزاب العربية الحكومة السعودية إلى الإفراج عن أعضاء الهيئة التأسيسية، جاء ذلك في الكلمة الافتتاحية للأمين العام للمؤتمر عبد العزيز السيد، وكان مؤتمر الأحزاب العربية قد عقد مؤتمرا طارئا أمس 27/2/2011م في بيروت (لدعم الثورات العربية الأخيرة)، وبحضور الأحزاب والتنظيمات السياسية في العالم العربي، وقد هنأ رئيس المؤتمر في الافتتاح بقيام (حزب الأمة الإسلامي)، كأول حزب سياسي في المملكة العربية السعودية، وهو ما يعد خطوة على طريق الإصلاح السياسي في المنطقة، ودعا السلطات السعودية بإطلاق أعضاء الهيئة التأسيسية واحترام حقوقهم السياسية...

وقد أفادت الأخبار بأن وزارة الداخلية السعودية تحاول الوصول إلى حل يخرجها من المأزق الذي وقعت فيه باعتقالها لأعضاء الهيئة التأسيسية للحزب دون وجه حق، ودون جريمة، حيث تؤكد الأخبار أن بعض المسئولين في الحكومة يريد حلا عاجلا لهذا الموضوع خاصة مع الرافضين للتوقيع على التعهد، وقد طرح بعضهم حلا وسطا، وهو أن يتم التوقيع بشكل صوري، وأن هناك إصلاحات سياسية قادمة، ويمكنهم ممارسة نشاطهم السياسي، وأن التوقيع هو لحفظ هيبة السلطة، وأنه ليس له أي آثار قانونية!

علِّق

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.